جليد على سطح المريخ ! (1 Viewer)

سارة

Well-Known Member


بسم الله الرحمن الرحيم


أعلن علماء يعملون في مهمة مسبار المريخ فينكس التابعة لادارة الطيران والفضاء الاميركية (ناسا) ان هناك أدلة دامغة على عثور المركبة الآلية على الجليد أثناء حفرها على سطح كوكب المريخ.
وقدمت ناسا تفاصيل الاكتشاف خلال مؤتمر صحفي يوم الجمعة.
وكان مجس العلوم الصغير هبط بسلام الشهر الماضي في صحراء متجمدة في القطب الشمالي للمريخ بهدف البحث عن المياه وتقييم امكانية الحياة هناك.
وقالت ناسا في بيان صدر في ساعة متأخرة يوم الخميس ان قطعا صغيرة من مادة ساطعة وصفت بأنها في حجم النرد اختفت من داخل أخدود جرى تصويره عن طريق المركبة في وقت سابق هذا الاسبوع.
وأضافت الادارة أن هذا أقنع العلماء أن القطع كانت جليدا - ماء متجمدا - تبخر بعدما عرته عملية الحفر.
وقال بيتر سميث من جامعة أريزونا وهو كبير محققي المهمة "لا بد أن يكون جليدا .. تلك القطع الصغيرة اختفت تماما في غضون بضعة أيام. هذا دليل دامغ على كونه جليدا. كان هناك بعض التساؤل ما اذا كانت المادة الساطعة ملحا. الملح لا يحدث له ذلك."
ووجود المياه على سطح المريخ قضية ساخنة في أوساط العلماء. ولقد قدموا أدلة قوية في السنوات الاخيرة على وجود مخزونات ضخمة من المياه المتجمدة عند قطبي المريخ، ويشيرون الى خصائص جيولوجية تشي بأن مسطحات مائية ضخمة تدفقت على سطح الكوكب في الماضي السحيق.
والمياه مفتاح أساسي للاجابة عن سؤال ما اذا كانت الحياة، ولو في صورة كائنات دقيقة فحسب، قد وجدت في أي وقت مضى على المريخ. وهي مكون ضروري للحياة على كوكب الارض.
وكانت القطع تركت في قاع أخدود أطلق عليه «دودو -جولديلوكس» عندما وسعته الذراع الآلية للمركبة فينكس في 15 يونيو. وقالت ناسا ان عدة قطع اختفت عندما صورت فينكس الاخدود مرة ثانية يوم الخميس.
وأضافت وكالة الفضاء الأميركية أن المجس استخدم، لدى الحفر في أخدود آخر، ذارعه الآلية للوصول الى سطح صلب جعل العلماء يعتقدون أنهم عثروا على طبقة جليدية على سطح المريخ.
وقطع المجس الذي بلغت تكلفته 420 مليون دولار رحلة مدتها عشرة شهور من الارض إلى المريخ.


/

سبحان الله

كل يوم يكتشفون شي جديد..!!

:012:
 
أعلى