رمى امه خارج البيت ( بالصور ) (1 Viewer)

سارة

New Member
13713_01211199336.gif





إن بر الوالدين والإحسان إليهما من أفضل القرب وأعظم الطاعات فقد وصى الله تعالى ببر الوالدين والإحسان إليهما

بقوله: "وَوَصَّيْنَا الْإنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْناً" (العنكبوت: من الآية8)،

وقوله _تعالى_: "وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً" (الإسراء: من الآية23).

وأمر به النبي _صلى الله عليه وسلم_ وحث عليه:


فجعله أفضل من الجهاد في سبيل الله كما جاء في الصحيحين عن ابن مسعود _رضي الله عنه_ أن الرسول _صلى الله
عليه وسلم_ سُئل عن أفضل الأعمال، فقال: "الصلاة لوقتها قيل ثم ماذا قال: بر الوالدين

قيل ثم أي: قال: الجهاد في سبيل الله".

جعل بر الوالدين أوجب من الجهاد الكفائي كما روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن عمر

وقال: جاء رجل إلى النبي _صلى الله عليه وسلم_ يستأذنه في الجهاد، فقال: "أحي والداك؟

قال: نعم. قال: ففيهما فجاهد".

عن أبي بكرة _ رضي الله عنه _ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ألا أنبئكم بأكبر

الكبائر ؟ " قلنا : بلى يا رسول الله . قال : ثلاثا : " الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين " ، _

وكان متكئا فجلس . فقال : ألا وقول الزور ، وشهادة الزور " . فما زال يقولها حتى قلت لا يسكت " )

رواه البخاري واللفظ له ، ومسلم .

عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" رغم أنفه ، ثم رغم أنفه ، ثم رغم أنفه "

قيل :من ؟ يا رسول الله!!

قال : من أدرك أبويه عند الكبر، أحدهما أو كليهما فلم يدخل الجنة "

صحيح مسلم

حسبنا الله ونعم الوكيل

نسأل الله أن يجعلنا ممن بر والديه في حياتهما وبعد موتهما، والله أعلم.

تقبلوا تحياتيإن بر الوالدين والإحسان إليهما من أفضل القرب وأعظم الطاعات فقد وصى الله تعالى ببر الوالدين والإحسان إليهما

بقوله: "وَوَصَّيْنَا الْإنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْناً" (العنكبوت: من الآية8)،

وقوله _تعالى_: "وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً" (الإسراء: من الآية23).

وأمر به النبي _صلى الله عليه وسلم_ وحث عليه:

فجعله أفضل من الجهاد في سبيل الله كما جاء في الصحيحين عن ابن مسعود _رضي الله عنه_ أن الرسول _صلى الله

عليه وسلم_ سُئل عن أفضل الأعمال، فقال: "الصلاة لوقتها قيل ثم ماذا قال: بر الوالدين

قيل ثم أي: قال: الجهاد في سبيل الله".

جعل بر الوالدين أوجب من الجهاد الكفائي كما روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن عمر

وقال: جاء رجل إلى النبي _صلى الله عليه وسلم_ يستأذنه في الجهاد، فقال: "أحي والداك؟

قال: نعم. قال: ففيهما فجاهد".

عن أبي بكرة _ رضي الله عنه _ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ألا أنبئكم بأكبر

الكبائر ؟ " قلنا : بلى يا رسول الله . قال : ثلاثا : " الإشراك بالله ، وعقوق الوالدين " ، _

وكان متكئا فجلس . فقال : ألا وقول الزور ، وشهادة الزور " . فما زال يقولها حتى قلت لا يسكت " )

رواه البخاري واللفظ له ، ومسلم .

عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" رغم أنفه ، ثم رغم أنفه ، ثم رغم أنفه "

قيل :من ؟ يا رسول الله!!

قال : من أدرك أبويه عند الكبر، أحدهما أو كليهما فلم يدخل الجنة "

صحيح مسلم

حسبنا الله ونعم الوكيل

نسأل الله أن يجعلنا ممن بر والديه في حياتهما وبعد موتهما، والله أعلم.

مع التحية
 

maax

New Member
انا لله وانا ليه راجعون ولاحول ولاقوه الابالله

الحمد لله الذي عفانا ممي ابتالهم فيه

نسأل الله أن يجعلنا ممن بر والديه في حياتهما وبعد موتهما

يسلمووووو اختي الغاليه ســــــــــــــاره

علي هذه الموضوع

أبو إياد
 

awatef

New Member
مارضاء الله الا براء الوالدين...ربي يغفر..
 
حسبي الله ونعم الوكيل ذهب الدين فذهبت معه الأخلاق الحمدلله على العافية سوف يلقى حسابه في الدنيا قبل الآخرة الله عزوجل يمهل ولا يهمل
 
اختى الحبيبة : سارة
نحن الان فى زمن العجائب يقول رب العزة فى كتابة : ولا تقول لهم اف ولا تنهرهما وقول لهم قولا كريما 000ولكن ماذا نفعل نحن معهم اهل نهينهم على تربيتهم لنا ام نطردهم نت البيت
ام نقول لهم قولا كريما ونستغفر لهم الله من زنزبهم وندعو لهم بان الله يرحمهم والله الموضوع زعلنى جدا جدا
 
أعلى